ضابط عربي يقتل 13 جندياً بقاعدة أمريكية

Publié le par غزة-دنيا الوطن

ضابط عربي يقتل 13 جندياً بقاعدة أمريكية في تكساس.. شرب قهوته وارتدى زياً إسلامياً قبل العملية

غزة-دنيا الوطن
بثت محطة "سي إن إن" الإخبارية الأمريكية شريطاً حول الضابط العربي الذي قتل 13 جندياً أمريكياً وجرح العشرات في قاعدة "فورت هود" بولاية تكساس جنوب الولايات المتحدة.

والضابط هو الميجر نضال حسن، وهو طبيب نفسي مهمته معالجة الجنود الذين يسافرون للحرب في العراق، وأبلغ أخيراً بأنه سيسافر إلى العراق وقد رفض.

وتعددت الروايات حول جنسيته، وفيما قال زملاء له إنه أردني، أشارت مواقع إخبارية إلى أنه من أصول فلسطينية.

وفي شريط بثته شبكة "سي إن إن" الأمريكية يظهر نضال حسن وهو يدخل متجراً في "فورت هود"، وقد جاء في الساعة السادسة صباح الخميس قبل 7 ساعات من العملية ويرتدي الجلابية العربية -كما يظهر شريط صورته كاميرا المتجر- وقد اشترى القهوة كعادته.

وقال صاحب المتجر "علمت من نضال أنه أردني ولكنه يتحدث العربية بصعوبة وأنه غير متزوج إلا أنه كان يمازح صاحب المتجر ويطلب منه أن يعثر له على عروس".

ومن اللافت ما أوردته محطة "سي إن إن" أن نضال تم منحه في وقت سابق ميدالة خدمة الأمن القومي وميدالية خدمة الحرب العالمية على الإرهاب، إلا أنه كان مستاءً جداً من قرار إرساله إلى العراق منذ فترة.


إدانات أمريكية ومسلمة

واستنكر الرئيس الأمريكي باراك أوباما الهجوم ووصف الحادث بالمروع وتعهد بكشف ملابسات الواقعة، وأشار أوباما إلى أن وزارة الدفاع ومكتب التحقيقات الفيدرالي ووزارة الامن الداخلي في حالة استنفار قصوى.

وقاعدة "فورت هود" في تكساس أكبر قاعدة عسكرية امريكية في العالم وتتمتع بتدابير أمنية مشددة، ومساحتها تقارب مساحة مدينة نيويورك كما تضم أكثر من 50 ألف جندي.

ودانت منظمات للامريكيين المسلمين إطلاق النار الذي أودى بحياة 13 شخصاً في قاعدة فورت هود العسكرية في تكساس (جنوب) وعبرت عن تخوفها من ان يؤدي اسم مطلق النار نضال مالك حسن الى استهداف المسلمين الامريكيين.

وقال مجلس العلاقات الامريكية الاسلامية (كير) احدى المنظمات الرئيسية للامريكيين المسلمين في بيان "ندين هذا العمل الجبان بأشد العبارات ونطلب بإدانة مرتكبيه".


دعوته للثورة ضد أمريكا

إلى ذلك، نقلت محطة "فوكس نيوز" الأمريكية عن "كول تيري لي"، وهو ضابط متقاعد من القاعدة العسكرية في تكساس، قوله إن نضال "كان يدعو المسلمين للثورة على أمريكا بعد غزوها العراق، وكانت تحصل نقاشات ساخنة بينه وضباط آخرين حول هذه الآراء".

وأضاف "كان ينتقد السياسة الخارجية الأمريكية ويقول إنه من حق المسلمين الوقوف ضدها".

وفيما أشار الضابط الأمريكي إلى أن "نضال اعتنق الاسلام لاحقاً وكان يؤيد العمليات الانتحارية"، نفى ابن عمه "نادر" هذا الكلام، وأشار إلى أنه "مسلم مولود في الولايات المتحدة وقام بعلاج العديد من الجنود الأمريكيين من صدماتهم عندما يعودون من الحروب"، مضيفا أنه "كان يكره أن يتم نقله إلى العراق ويعتبر ذلك كابوسا".

وقال نادر "لقد صدمنا مما قام به نضال.. لقد كان مواطناً أمريكياً صالحاً"، مشدداً على أنه "كان مسلماً دائماً وليس صحيحاً أنه اعتنق الاسلام حديثاً.

 

 

Publié dans Actualité

Commenter cet article