الحزب الاشتراكي الموحد يوم السبت 23 غشت 2008

Publié le par PSU

 

عقد المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد يوم السبت 23 غشت 2008 اجتماعا له بمقر الحزب بالدار البيضاء وتضمن جدول الأعمال عدة نقط تهم متابعة المستجدات السياسية بالبلاد وبعض المسائل التنظيمية وبرمجة بعض الأنشطة والمهام الحزبية.

 

وقد ترحم أعضاء المكتب السياسي في بداية الاجتماع على المناضلين الراحلين الحبيب الفرقاني ومحمد بنيحيي.

 

واطلع الاجتماع على الإعداد في إطار تحالف اليسار المعارض للانتخابات الجزئية التي ستجري بأربع دوائر برلمانية.

 

ثم توقف عند قضية التعليم مع معطيات وانتظارات الدخول التربوي الجديد والمخطط الإستعجالي للوزارة ونتائج تقرير المجلس الأعلى للتعليم.

 

فاعتبر المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد أن النهوض بأحوال هذا القطاع المركزي والمحوري يتطلب أكثر من أي وقت مضى التوجه إلى عمق المشاكل وأسبابها وعدم الاكتفاء ببعض الجوانب الكمية عوض القضايا النوعية ،واعتماد إشراك حقيقي لمختلف الفاعلين. مسجلا عدم إشراك الفعاليات النقابية في بلورة ما سمي بالمخطط الإستعجالي للوزارة . وقرر تعزيز عمل تجمع اليسار الديمقراطي لتنفيذ برنامج التجمع في القضية التعليمية  .  كما كلف المكتب السياسي لجنة من  داخله للإشراف على إنجاز وثيقة للحزب في الموضوع بتنسيق مع خبرات حزبنا في القطاع.

 

وتناول المكتب السياسي  تجدد الأحداث بإفني  بعد حوالي شهرين ونصف على يوم السبت الأسود الذي عاثت فيه القوات  الأمنية فسادا وانتهاكات لحقوق الإنسان . فعبر عن شجبه لعودة السلطات للقمع ، مما يؤكد عجزها عن ايجاد حلول تستجيب للمطالب الاجتماعية المستعجلة  لمواطنات ومواطني إفني ،وفي مقدمتها توفير إمكانيات حقيقية لتنمية المدينة  ومحيطها في مختلف المستويات.

 

ونبه إلى أن على السلطات السياسية أن تأخذ العبرة من فشل ما يسمى بالمقاربة الأمنية في معالجة الخصاص الاقتصادي والحاجيات الاجتماعية، وعليها أن تتجه بسرعة وضمن مخطط متكامل لجبر أضرار لمدينة إفني ومنطقة ايت باعمران.

 

والبدء بإطلاق سراح كافة المعتقلين على خلفية أحداث إفني وفتح حوار جاد مع فعاليات المجتمع هناك.

 

وفيما يخص الأنشطة المقبلة للحزب، لاسيما خلال شهر رمضان يقترح المكتب السياسي على مجموعة من الفروع التركيز على قضية الإصلاحات الدستورية وقضية التعليم .

 

Publié dans Actualité

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article