بيان العصبة الامازيغية لحقوق الانسان

Publié le par العصبة الامازيغية لحقوق الانسان

عقد المكتب التنفيذي للعصبة الامازيغية لحقوق الإنسان اجتماعه العادي يوم السبت 15 نونبر 2008  وأصدر البيان التالي الى الرأي العام الوطني والدولي  هذا نصه :

1 وطنــــــــيا:

تطالب العصبة الامازيغية لحقوق الانسان من الدولة المغربية إطلاق سراح كل المعتقلين الامازيغيين  في سجون مكناس  ومعتقلي انتفاضة سيدي افني في سجون انزكان وسلا  و المعتقلين الإسلاميين نظرا لعدم قانونية استمرار اعتقالهم  ولان اعتقالهم مس صريح بحقوق الإنسان كما هي معترف بها عالميا ,

تعلن العصبة الامازيغية لحقوق الإنسان تضامنها مع جريدة المساء نتيجة الحكم  القاسي  والذي يستهدف بشكل صريح حرية الصحافة الحرة  المستقلة ,

تدين العصبة الامازيغية لحقوق الإنسان مشروع قانون التعريب المطروح للتداول في البرلمان المغربي  ، وتعتبره حربا إيديولوجية جديدة من التيار العروبي ضد التعدد الثقافي واللغوي ببلادنا ,

تجدد العصبة الامازيغية لحقوق الإنسان مطالبتها بدستور ديموقراطي شكلا ومضمونا يحترم التعدد اللغوي والثقافي ببلادنا ويقطع مع الثقافة  والهوية الواحدة الجامدة ، ويقر بالأبعاد المتنوعة والغنية  للثقافة المغربية  وسبيل ذلك الاعتراف برسمية اللغة الامازيغية في الدستور المغربي,

عالمــــــــــيا :

تطالب العصبة الامازيغية لحقوق الإنسان  من المجتمع الدولي حماية الشعب الطوارقي ضد الإبادة الممنهجة التي يتعرض لها هذا الشعب من قبل الأنظمة الإفريقية  التالية : النيجر ومالي والجزائر, وتطالب بتشكيل محكمة دولية خاصة  بجرائم الابادة ضد الشعب الطوارق على غرار محاكم رواندا

تدين العصبة الامازيغية لحقوق الإنسان الاحتجاز التعسفي الذي تعرض له وفد مغربي  امازيغي في مطار الجزائر ، وتعتبر هذا الاحتجاز منافي لحقوق الإنسان , وانتهاك لحق المواطنين المغاربيين في التنقل بين الأقطار المغاربية,

 عن المكتب التنفيذي للعصبة الامازيغية لحقوق الإنسان

 

Publié dans Actualité

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article