شركات أمريكية تتبرع لإسرائيل لقتل العرب وحملة

Publié le par أبو عمر

مضادة لمقاطعتها

إسلام تايم – وكالات – 10-1-2009

 

دشنت العديد من الشركات الأمريكية التي تعمل في الدول العربية حملات داعمة للكيان الصهيوني في حربه على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة ، فيما دشن مدونون عرب حملات مضادة لمقاطعة تلك الشركات .

 

فقد أطلقت سلسة مطاعم ماكدونالدز الأمريكية ، وشركة "ستار بوكس " للقهوة ، و"مالبورو" المنتجة للسجائر ، حملة تحت شعار " اقتلوا أوغاد العرب " ، تتضمن مضاعفة التبرعات لصالح الكيان الصهيوني ، وتحويل إيراد أسبوعين من تلك الشركات إلى قوات الاحتلال . وتضمنت الرسائل الداعمة لإسرائيل عبارات مثل " ساهم لإنقاذ إسرائيل".

 

وفي المقابل قام العديد المدونين العرب – بحسب صحيفة الوطن السورية- بشن حملة مضادة عبر توزيع رسالة تتضمن مقاطعة معظم المنتجات العالمية التي لها ارتباط بإسرائيل ردا على تلك الحملة حتى لا يقتل الأبرياء في غزة بأموال العرب .

 

وتضمنت حملة المدونون العرب إرسال رسائل مضادة أرفقوها بتصريحات لأصحاب الشركات الداعمة لإسرائيل والتنظيمات اليهودية في أنحاء العالم ، وخاصة تصريح رئيس شركة " ستار بوكس" للقهوة بأنه سيضاعف التبرعات لإسرائيل لقتل أوغاد العرب، وأوضحت الرسائل أن تلك الشركة تدفع ملياري دولار سنوياً لإسرائيل من أرباح "ستار بوكس".

 

كما تضمن الرسائل تصريحات شركة فيليب موريس المنتجة لسجائر "مالبورو" والتي أعلنت أنها ستدفع التبرعات بصفة يومية للسجائر ما مقداره 12 بالمائة من أرباحها لإسرائيل ".

 

وتضمنت الرسائل الالكترونية قوائم باسم الشركات الداعمة للمنظمات اليهودية سواء داخل إسرائيل أو خارجها ومنها " ماكدونالدز McDonalds، برجر كينج BURGER KING، كنتاكي KENTUCKY، بيتزا هت PIZZA HUT، كوكا كولا COCA COLA، بيبسي PEPSI COLA.

 

ودعت تلك الرسائل متلقيها إلى التوقف عن شراء البضائع الأميركية والبريطانية فقط لشهر واحد وهو أمر سيتسبب، حسب الرسالة، بخسائر بمقدار 8.6 بلايين دولار باليوم.

http://www.wagdighoneim.com/new/arti...ID=476&do=view

فإلى المتردد في مقاطعة البضائع الأميريكية واليهوديةوالبريطانية: هل ما زلت مترددًا؟!

 

Publié dans Actualité

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article