فيتامين «دي» الشمسي مع الكركم لإبعاد شبح الشيخوخة

Publié le par غزة-دنيا الوطن

غزة-دنيا الوطن
وجد باحثون أميركيون أن نوعا من فيتامين «دي»، وهو فيتامين «دي3» الذي يصنعه جسم الإنسان بالدرجة الرئيسية عند تعرضه لأشعة الشمس، مع الكركم وهو مادة كيميائية توجد في البهارات، قد يساعدان في تحفيز جهاز المناعة لدى الإنسان في سعيه لإزالة الترسبات الموجودة على جدران أوعية الدماغ لدى المصابين بمرض الزهايمر، أو «خرف الشيخوخة». ويعتبر وجود ترسبات «أميلويد بيتا» أهم أعراض حدوث مرض الزهايمر. وقال فريق من باحثين في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجليس وآخرين في معهد الأبحاث البيولوجية الجزيئية على الإنسان في الجامعة، نشروا دراستهم في مجلة «مرض الزهايمر» هذا الشهر، إن هذه النتائج قد تقود إلى علاج لمرض الزهايمر.

وأجرى الباحثون بقيادة الدكتور ميلان فيالا تحاليل لعينات من دم 9 من المرضى و3 من الأصحاء ودرسوا الخلايا التي تلعب دورا مهما داخل جهاز المناعة لتنظيف مناطق الدماغ من النواتج المتخلفة، ومنها «أميلويد بيتا» الذي يترسب على الأوعية. واستخدم الباحثون فيتامين «دي 3» ونوعا من الكركم الذي تم إنتاجه صناعيا، بعد أن ظهر أن الكركم الطبيعي لا يُمتص بسرعة، كما أنه يتحلل إلى مواده الأولى قبل أن يتم امتصاصه. وأظهرت الاختبارات أن ترسبات «أميلويد بيتا» الضارة ازدادت التصاقا بخلايا جهاز المناعة التي تؤدي مهمة تنظيف الأوعية، بعد استخدام توليفة من فيتامين «دي» والكركم المنتج صناعيا. وهذا ما يؤدي إلى إزالته وإبعاد شبح الخرف.

Publié dans Santé

Commenter cet article