المنبر المدني لمغاربة أوروبا يعقد جمعه العام بأمستردام

Publié le par المنبر المدني لمغاربة أوروبا

 المنبر المدني لمغاربة أوروبا يعقد جمعه العام بأمستردام -  السبت 29 ماي 2010

       " مواطنة مغاربة الخارج تشمل واجب تناول موضوع الصحراء المغربية" 

 

بمبادرة من المنبر المدني لمغاربة أوروبا, تحتضن مدينة أمستردام الهولندية يومالسبت 29 ماي 2010 لقاء/ندوة حول الديموقراطية ومستقبل الجهوية الموسعة فيالمغرب. المبادرة تهدف تجميع الأطر والفاعلين المغاربة على اختلافاتهم لمناقشةمستقبل دورنا في حماية المصالح المشتركة بين المغرب وأوروبا وتأطير قدرتنا علىالتأثير في الرأي العام الأوروبي خدمة للمصالح المشتركة لشعوب المنطقة. انتماءناالمزدوج للضفتين يجب أن يكون محفزا للتأثير بشكل إيجابي في تقريب وشرحمصالح المغرب للمجتمعات الأوروبية و شرح مصالح أوروبا للمجتمع المغربي.نطمح أن يكون دورنا إيجابيا ومقبولا من طرف الجميع يتمتع بمصداقية تنبع مناستقلالية مواقفنا وقدرتنا على الحوار والسجال بشكل هادئ و متزن. نطمح تدويبخلافاتنا واستثمار تنوع انتمائاتنا المهنية والسياسية لتشكيل نواة لوبي مغربي أو منأصول مغربية يخدم مصلحة شعوب المنطقة.. وفي مقدمة القضايا التي جعلنا منهاموضوع لقائنا الأول موضوع الصحراء في علاقته بالديموقراطية والأمن فيالمنطقة.(انظر برنامج الندوة)

وتأتي هذه الندوة كذلك تنفيذا لتوصيات لقاء مدريد  في 6مارس 2010 والذيوالداعية لتنظيم برنامج من اللقاءات والندوات حول الحقوق السياسية لمغاربة الخارجواستكمال هيكلة المنتدى المدني لمغاربة أوروبا وتقويم اللقاءات والمباحثات التيأجرتها مبادرتنا مع التنظيمات السياسية والمدنية بالمغرب حول المشاركة السياسيةلمغاربة الخارج في استحقاقات 2012 المقبلة. ويتهيء المشاركون والمشاركات فيلقاء أمستردام لتقييم التقرير الحكومي الذي تقدم به الوزير الأول المغربي فيالبرلمان وبالخصوص في شقه المتعلق بالهجرة والذي لم يتعدى الإشارة بشكلسخيف لاهتمام الحكومة المغربية بالمخيمات الصيفية واستقبالات "مرحبابكم",إشارة أثارت غضب الجالية وأججت رغبتنا في الرد على سياسة حكومية لم تراوحمكانها من حيث التعاطي مع مغاربة الخارج بموسمية واستخفاف يتنافى مع دورناالفاعل في اقتصاد المغرب وفي الدفاع والتعبير عن مصالحه الحيوية. ويتهيأ اللقاءبالمناسبة لتدارس مقترحات عملية تتقدمها احتجاجات قوية خلال الموسم الصيفيالمقبل.

ينقسم اللقاء/الندوة إلى قسمين: الأول عبارة عن ندوة حول موضوع الجهوية الموسعةفي المغرب ومقترح المغرب لحل نزاع الصحراء, و في القسم الثاني  سيتفرغالمشاركون والمشاركات إلى مناقشة مشروع البرنامج الاستراتيجي للمنبر وترتيباتإنجاز اللقاءات والمحطات المستقبلية المقترحة, وسيعمل اللقاء بالمناسبة على إصدارإعلان يتضمن توصيات حول الجهوية الموسعة في المغرب وحول المواطنة الكاملةلمغاربة الخارج وحقوقهم السياسية الكاملة ودورهم في بناء مغرب جهوي ديموقراطيوحداثي .

يشارك في الندوة عدد كبير من الأطر المغربية  المقيمة في أوروبا(محامون, أساتذةجامعيين وأكاديميين, رجال أعمال, أطر نقابية وحزبية ورؤساء ومسؤولين فيمنظمات غير حكومية من المجتمع المدني الأوروبي ومن الهجرة,وينتمي أعضاءالمنبر إلى أغلب الدول الأوروبية: هولندا,بلجيكا,إسبانيا, فرنسا, الدانمارك, إيطاليا,ألمانيا, إنجلترا,البرتغال...)

 

عن المنبر المدني لمغاربة أوروبا

 

للمزيد من المعلومات والاتصال:

عبد الحميد البجوقي/ إسبانيا        0034678717050

جمال ريان/ هولندا                            

Publié dans Actualité

Commenter cet article