بيان النقابات الخمس بالرشيدية

Publié le par SARABE

 في إطار تتبعها للشأن التعليمي بالإقليم و إيمانا بضرورة الإشراك الفعلي للشغيلة التعليمية وممثليها في كل القضايا التي تروم إصلاحا حقيقيا للمنظومة التعليمية ، عقدت النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية بإقليم الرشيدية اجتماعا مشتركا يوم االأحد 13 يونيو 2010  تدارست خلاله عدة قضايا تهم الشأن التعليمي بالإقليم، مركزة على المستجدات التي استأثرت باهتمام الشغيلة التعليمية وعلى رأسها الغليان الذي أثارته المذكرة الوزارية رقم 74 في شأن التقويم والامتحانات بالتعليم الابتدائي.

   وبعد نقاش موضوعي ومسؤول خلصت النقابات التعليمية الخمس إلى أن إنزال المذكرة 74 في هذه الفترة بالذات هو إنزال مرتجل وغير مدروس نظرا للاعتبارات التالية :

-   التأخر في إصدار المذكرة 74 رغم ما يتطلبه تنفيذها من إجراءات كان من المفترض أن تنطلق مع بداية الموسم الدراسي.

-   عدم استكمال الأطر التعليمية للحلقات التكوينية حول بيداغوجيا الإدماج .

-   عدم كفاية برامج التكوين المبرمجة لتمكين الشغيلة التعليمية من آليات اعتماد بيداغوجيا الإدماج .

-  إقصاء المكلفين بالإدارة التربوية من الاستفادة من هذه الحلقات التكوينية، رغم أن المذكرة نفسها تجعل دورهم محوريا في تتبع مراحل التنفيذ بكل تفاصيلها.

-  عدم تمكين الإدارات التربوية من الموارد البشرية الكفيلة بالتخفيف من الأعباء المتزايدة وخصوصا منذ انطلاق إجراءات تفعيل المخطط الاستعجالي.

-  التضارب الحاصل في المذكرات الواردة حتى من المصالح النيابية بخصوص التقويم والامتحانات: مذكرات تعتمد الصيغة المتعارف عليها، وأخرى تعتمد الصيغة الواردة بالمذكرة 74، مما خلق بلبلة واضحة لدى الأطر التربوية والإدارية .

-  عدم إمكانية تنفيذ الشغيلة التعليمية لعدة إجراءات جاءت بها المذكرة، في ظل ما تعرفه المؤسسات التعليمية من اكتظاظ – تصعب معه عمليات التقويم المقترحة   في ظل غياب نظام معلوماتي يمكن من تسهيل التعاطي مع ما تفرضه المذكرة من جهود حسابية وتصنيفية، لن تزيد إلا في إثقال كاهل الأساتذة.

و نظرا للاعتبارات السابقة وغيرها، وتماشيا مع روح الإصلاح الحقيقي الذي تنشده الشغيلة التعليمية وممثلوها النقابيون، فإن النقابات التعليمية الأكثر تمثيلية بإقليم الرشيدية تؤكد ما يلي :

·   تضامنها المطلق واللامشروط مع الشغيلة التعليمية – أساتذة وإداريين – في رفضها العمل بمقتضيات المذكرة المذكورة ما لم يتم توفير الشروط الموضوعية لإنجاح التدابير المرتبطة بها .

·   مطالبتها المسؤولين بتأجيل العمل بالمذكرة 74 وتوسيع التشاور مع الشغيلة التعليمية وممثليها بهدف بلورة تصور مشترك حول<< أساليب التقويم والامتحانات >> الكفيلة بالاستجابة لتطلعات الجميع :مدرسين وإداريين وتلاميذ.

·   دعوتها الشغيلة التعليمية بالإقليم إلى استمرار التعبئة واليقظة ووحدة الصف دفاعا عن مصالحها وعن مستقبل المدرسة العمومية .

·        تأكيدها الاستعداد لخوض كافة الأشكال النضالية المشروعة للدفاع عن مصالح الشغيلة التعليمية وناشئة الإقليم.

 

Publié dans Actualité

Commenter cet article