الحكومة تنتقد تصريحات أمين على "دوزيم" وتحمل المسؤولية للعرايشي

Publié le par موقع لكم

 

موقع لكم

هاجم أعضاء الحكومة فيصل العرايشي، الرئيس المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة والتفلزة، لاستضافة القناة الثانية أمين عبد الحميد، نائب رئيسة "الجمعية المغربية لحقوق الإنسان".

وعلم موقع "لكم" من مصادر مطلعة أن الاجتماع الحكومي الأسبوعي الذي انعقد يوم الخميس 17 مارس 2011، خصص جزء منه لانتقاد تدخلات عبد الحميد أمين على القناة الثانية (دوزيم)، التي اعتبرها بعض أعضاء الحكومة بأنها "تخل بالاحترام الواجب للملك". وحسب نفس المصادر فإن وزير الداخلية الطيب الشرقاوي كان أول المتدخلين لانتقاد الأسلوب الذي تحدث به أمين، وتلاه زعماء الأحزاب الممثلين داخل الحكومة بما فيهم الوزير الأول، والذين انتقدوا إقصاء شبيبتهم من حضور نفس البرنامج الذي حضره شباب من 20 فبراير.

وكان عبد الحميد قد انتقد في تدخله في برنامج "مباشرة معكم" الذي تقدمه القناة الثانية طقوس تقبيل اليد والانحناء أمام الملك.

من جهة أخرى علم من مصادر من داخل التلفزة والإذاعة المغربية أن مجموعة من الصحفيين والتقنيين يعتزمون تنظيم وقفة احتجاجية يوم الخميس المقبل، موعد انعقاد الاجتماع الأسبوعي للحكومة، أمام مقر الوزارة الأولى، للاحتجاج على تدخل الحكومة والأحزاب في تدبير الخط التحريري للقنوات التلفزية والإذاعية العمومية.

في نفس السياق نظم الصحافيون والعاملون بالقناة الثانية، اليوم، وقفة احتجاجية أمام مقر قناة عين السبع كانت أبرز شعاراتها: "سيطايل ديكاج"، في إشارة إلى "مطلب رحيل مديرة الأخبار بالقناة سميرة سيطايل"، كما رفعوا رسما كاريكاتوريا لرأس مدير القطب العمومي فيصل العرايشي مرفوقا بعبارة "العرايشي ديكاج"، وهي الوقفة التي شاركت فيها العديد من الوجوه الصحافية والتلفزيونية التي بصمت تاريخ القناة. وعبر كل هؤلاء خلال الوقفة عن مطالبهم بالإصلاح والتغيير داخل القناة الثانية، وذلك عبر رفع شعارات احتجاجية تعبر عما يعانيه العاملون والصحافيون داخل "دوزيم".

 

Publié dans Actualité

Commenter cet article