إضراب وطني في جميع مؤسسات التعليم العالي ومراكز البحث لمدة 72 ساعة

Publié le par hadile.com

اللجنة الإداريــــة للنقابة الوطنية للتعليم العالي       

    snesup-maroc1.jpg      بدعوة من المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم العالي، استأنفت اللجنة الإدارية أشغالها في إطار دورتها المفتوحة لمواكبة مستجدات الملف المطلبي وما يجري داخل مؤسسات التعليم العالي في هذه المرحلة الدقيقة، وبعد استحضارها وتقييمها للمعركة النضالية الناجحة التي تخوضها النقابة الوطنية للتعليم العالي دفاعاً عن الجامعة العمومية وعن المطالب المشروعة للسيدات والسادة الأساتذة الباحثين وتدارسها للخطة النضالية التصاعدية الكفيلة بتحقيق الملف المطلبي في شموليته فإن اللجنة الإداريـــة :

تثمن نضالات الأساتذة الباحثين والفروع الجهوية والمحلية على انخراطهم الواعي والمسؤول في إنجاح المعركة النضالية.

تحيي المكتب الوطني على تدبيره للخطة النضالية التصاعدية التي سطرتها اللجنة الإدارية.

تستنكر بشدة الأوضاع المتردية التي آلت إليها مؤسسات التعليم العالي ومراكز البحث.

تشجب الصمت المريب للوزارة الوصية وعدم وفائها بأجرأة الالتزامات المتفق عليها وتحمل الحكومة مسؤولية ما سيترتب عن هذا الوضع من نتائج وخيمة.

ترفض رفضاً باتاً المذكرة الوزارية الصادرة بتاريخ 2 نونبر 2010 بشأن الترقية.

تتأسف للتعتيم الإعلامي العمومي السمعي والبصري اتجاه الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها النقابة أمام الوزارة يوم 16 دجنبر 2010.

 

واستحضاراً لما سلف، تقرر اللجنة الإدارية ما يلـــي :

خوض إضراب وطني في جميع مؤسسات التعليم العالي ومراكز البحث لمدة 72 ساعة أيام الثلاثاء، الأربعاء والخميس 18-19- و 20 يناير 2011 والذي سيشمل جميع أنشطة البحث والتأطير والامتحانات والندوات والاجتماعات...

عقد اجتماع لمجلس التنسيق الوطني يوم الأحد 23 يناير 2011 مع الإبقاء على اجتماع اللجنة الإدارية مفتوحاً.

توصي المكتب الوطني بالقيام بجولة وطنية تتخللها جموعات عامة جهوية على صعيد المدن الجامعية.

تدعو المكتب الوطني إلى تنظيم ندوة صحفية لتنوير الرأي العام حول قضايا التعليم العالي والملف المطلبي للنقابة الوطنية للتعليم العالي.

تعتزم مواصلة خطتها النضالية التصاعدية بما في ذلك مقاطعة الأسدس الثاني (الدورة الربيعية)، وتجميد هياكل مؤسسات التعليم العالي.

 

وفي الأخير تهيب اللجنة الإدارية بكافة السيدات والسادة الأساتذة الباحثين وممثليهم في المكاتب المحلية والجهوية إلى المزيد من التعبئة واليقظة في إطار الوحدة النضالية للنقابة الوطنية للتعليم العالي.

          بالرباط في 26 دجنبر 2010

          

Publié dans Actualité

Pour être informé des derniers articles, inscrivez vous :

Commenter cet article