France: Fortes manifestations

Publié le par presse

Le Matin du sahara 30 01 2009

France: Fortes manifestations

Le mouvement de grève largement suivi

Des manifestations massives, les plus importantes depuis l'élection de Nicolas Sarkozy en mai 2007, ont rassemblé jeudi dans tout le pays entre 1 et 2,5 millions de Français qui protestaient contre sa politique économique et sa stratégie face à la crise.

Elu sur le thème de la rupture et de la réforme, le président de droite a assuré dans la soirée qu'il avait entendu le message de la rue. "La crise d'une ampleur sans précédent qui affecte l'économie mondiale provoque en France comme partout dans le monde une inquiétude légitime", a estimé M. Sarkozy.
"Cette crise impose aux pouvoirs publics un devoir d'écoute, de dialogue et en même temps une grande détermination à agir. Dans cet esprit, je rencontrerai durant le mois de février les organisations syndicales et patronales afin de convenir du programme de réformes à conduire en 2009", a-t-il déclaré. Le plan de relance, que le gouvernement présente comme une réponse à la crise, a été définitivement adopté par le Parlement jeudi soir après un ultime vote au Sénat, quelques heures après les grandes manifestations d'inquiétude sociale dans tout le pays.
La CGT, premier syndicat français, a estimé à plus de 2,5 millions le nombre de manifestants en France, dont 300.000 à Paris. Selon les décomptes de la police, le chiffre dépasse un million de participants pour toute la France.
La fin de la manifestation parisienne a été marquée par des échauffourées dans le quartier de l'Opéra entre 100 à 200 manifestants et les forces de l'ordre. Une voiture a été incendiée, une autre défoncée, les vitres d'une banque brisées, et des manifestants ont déclenché des feux de poubelles. Peu avant minuit, 30 personnes avaient été placées en garde à vue et 22 membres des forces de l'ordre avaient été légèrement blessés, selon la police. Malgré une importante participation aux défilés, le "jeudi noir" prédit par certains ne s'est pas produit. Les mouvements de grève, surtout dans les services publics, ont entraîné des perturbations dans les transports, mais elles ont été moindres qu'attendu, en raison d'une loi récente instaurant un service minimum. L'appel à faire grève et à manifester avait été lancé sur les thèmes des salaires et de la sauvegarde des services publics, mais il visait plus généralement la stratégie de M. Sarkozy face à la crise financière.
Il était soutenu par une opposition socialiste convalescente. "Aujourd'hui, on a un président qui persiste et signe alors qu'il nous a déjà menés à la récession avec sa politique, avant même que la crise financière n'arrive", a lancé la dirigeante du Parti socialiste Martine Aubry, qui a participé à la manifestation parisienne.
C'est "un événement social de grande importance", pas "un coup de colère passager, il y aura des suites", a averti Bernard Thibault, secrétaire général de la CGT. "C'est pas aux salariés de payer pour les banquiers", entendait-on dans le défilé parisien, en référence au plan de sauvetage des banques qui a mobilisé des dizaines de milliards d'euros d'argent public.


الصحراء المغربية 31 01 2009

بوعشرين يصدر 'أخبار اليوم' في مارس

يتعزز المشهد الإعلامي المغربي، في مارس المقبل، بمولود جديد، اختار له صاحبه اسم "أخبار اليوم"، فيما استقال مجموعة من الصحافيين والتقنيين والمصححين من يومية "المساء"، أمس الجمعة، "احتجاجا على التغيير في الخط التحريري، بعد استقالة توفيق بوعشرين".

وأوضح مصدر من "المساء" أن المساهم الرئيسي في "مساء ميديا"، الشركة التي تصدر اليومية، المخرج السينمائي، محمد العسلي، قد يسحب مساهماته من المؤسسة، دون أن تتوفر تأكيدات بهذا الخصوص.
وأفاد توفيق بوعشرين، رئيس التحرير السابق ليومية "المساء"، أن صحيفة "أخبار اليوم" ستكون صحيفة "يومية مستقلة شاملة"، مقرها في الدارالبيضاء.
وأوضح بوعشرين، في تصريح لـ"المغربية"، أن رأسمال المؤسسة، التي ستصدر صحيفة "أخبار اليوم"، يعود كله، إلى حدود الآن، لشركاء صحافيين، سيعملون في المشروع الجديد، نافيا أن يكون وراء الصحيفة، أو المؤسسة التي ستصدرها، أي اسم حزبي، أو سياسي، أو مؤسسة مالية. واستدرك بوعشرين قائلا إن "النقاش مفتوح مع أستاذين جامعيين، يمكن أن يساهما في المشروع".
وفضل بوعشرين إرجاء الكشف عن أسماء الصحافيين، الذين سيشاركونه تجربة "أخبار اليوم" إلى وقت لاحق، موضحا أن "المشروع في بدايته، ومازالت صورته لم تكتمل بعد". ومن المتوقع أن يلتحق صحافيون وتقنيون ومصححون، استقالوا من "المساء"، للعمل بصحيفة "أخبار اليوم".
يذكر أن بوعشرين كان شريكا مؤسسا لمؤسسة "مساء ميديا"، ورئيس تحرير يومية "المساء"، التي تصدرها المؤسسة، قبل أن يختلف مع مديراليومية، رشيد نيني، ويغادرها لتأسيس "أخبار اليوم". عبد اللطيف فدواش

 


شركة مجهولة مكلفة بتسويق وبيع شقق'لاباترويوز' يمتلك فيها بلكورة 99 في المائة: عزل رؤساء جماعات مكناس والهروايين وولماس

تأكد رسميا قرار عزل أبو بكر بلكورة، رئيس الجماعة الحضرية لمدينة مكناس، بعد أن أعلنت وزارة الداخلية، أول أمس الخميس، عن اتخاذ، 23 قرارا بالعزل لمنتخبين محليين، وثلاثة أخرى تخص رؤساء جماعات، في الفترة ما بين يوليوز 2008 ويناير 2009.

ويتعلق الأمر، حسب بلاغ لوزارة الداخلية، بكل من أبو بكر بلكورة (العدالة والتنمية)، ورئيس جماعة الهراويين، وعمر المبروكي (الحركة الشعبية)، ورئيس الجماعة القروية لأولماس، محمد لمقدم (الحركة الشعبية).
وجاءت قرارات العزل في حق رؤساء الجماعات الثلاث، تؤكد مصادر مطلعة لـ "المغربية"، بعد "إحداث لجان انكبت على مراقبة وفحص العديد من الملفات المتعلقة بتدبير مجموعة من الجماعات، وأنجزت تقارير أكدت وجود خروقات، تتعلق بتسيير بعض الجماعات التي شملتها عملية المراقبة".
وأفادت المصادر أن هذه اللجان المحدثة من قبل المفتشية العامة للإدارة الترابية، التابعة لوزارة الداخلية، رصدت جملة من الخروقات في الجماعة الحضرية لمكناس، منها "منح الرئيس لزوجته وللمقاولة التي يملك رأس مالها، رخصة البناء والترخيص بالسكن في تناف تام مع القوانين، ومن دون تأشيرة الوكالة الحضرية، ناهيك عن أن 5 عمارات من أصل تسع بنيت من خمسة طوابق عوض أربعة التي رخص لها"، مشيرة إلى أن "عملية بيع وتسويق مشروع (لاباترويوز) تقوم به شركة مجهولة الاسم، يملك فيها بلكورة 99 في المائة من رأس مالها".
كما رصد في تقرير جرى التوصل إليه في شهر يوليوز 2008، الصادر عن المفتشية العامة للإدارة الترابية، منح رخصة بناء المجمع العقاري المسمى " لاباترويوز" تنافيا مع القوانين والتنظيمات، ودون احترام المساطر المعمول بها في مجال التعمير، ومنح الترخيص بالسكن، وشهادة المطابقة للتصميم إلى جانب منح رخص تجزئة في الظروف نفسها.
وسجل التقرير أيضا أن بلكورة امتنع عن سحب تفويض التوقيع لنواب الرئيس، الذين قاموا بمنح رخص البناء وترخيصات بالسكن في خرق واضح للقوانين والتنظيمات والمساطر المعمول بها في مجال التعمير، والامتناع عن رفع دعاوى قضائية بالمخلين بقوانين التعمير، رغم الوقوف على هذه الخروقات من جانب سلطات المراقبة، بالإضافة إلى "إعطائه الأمر للمقاولات في الشروع في تنفيذ الصفقات الجماعية دون الموافقة القبلية للسلطات المختصة قانونا".
أما بالنسبة إلى رئيس جماعة الهراويين فربط عزله بقضية البناء العشوائي، التي أسفرت عن إيداع 55 شخصا رهن الاعتقال، ومتابعة اثنين آخرين في حالة سراح، مع وضعهما تحت المراقبة القضائية.
ويوجد من بين عناصر هذه المجموعة أربعة أشخاص من رجال السلطة المحلية من درجة قائد، و14 شخصا من أعوان السلطة، من بينهم خليفة، و10 شيوخ، وثلاثة مقدمين، وثلاثة مستشارين جماعيين، وستة من تقنيي العمالة، وتسعة أشخاص من عناصر الدرك الملكي، وخمسة أشخاص من القوات المساعدة، و16 مضاربا عقاريا.
وفي ما يخص جماعة أولماس، التي يبلغ عدد سكانها 19 ألف نسمة، وتصل مداخليها من المياه المعدنية التي تزخر بها المنطقة إلى حوالي مليار و800 مليون سنتيم، ذكرت المصادر أن القرار يرجع إلى تسجيل خروقات تتعلق أيضا بسوء التدبير والتسيير.
وأكد بلاغ وزارة الداخلية أن اتخاذ قرارات العزل يدخل في سياق سعي وزارة الداخلية إلى إرساء جو من الحكامة الجيدة في تدبير شؤون الجماعات المحلية من خلال التدبير الأمثل للموارد والإمكانيات الموضوعة رهن إشارتها، وتجنب كل تبذير في توظيفها.
كما أن تدابير الحكومة في هذا الخصوص جاءت استجابة للرغبة التي ما فتئ يعبر عنها الجميع، دولة وأحزابا سياسية، وهيئات المجتمع المدني ومواطنين، في تخليق الحياة العامة وتدبير الشأن المحلي.
وأشار إلى أن هذه القرارات، لا ينبغي أن يفهم منها أنها موجهة ضد جهة أو حزب سياسي بعينه، كما روجت لذلك بعض الإشاعات، التي وقع تداولها في ما يخص حزب العدالة والتنمية.
يذكر أن الإجراءات المتخذة في حق رئيس الجماعة الحضرية لمكناس جرى إبلاغ محتواها إلى الأمين العام للهيئة السالفة الذكر أسبوعين قبل دخولها حيز التطبيق، على هامش الاجتماع المنعقد في وزارة الداخلية مع قادة الأحزاب السياسية للتحضير للاستحقاقات المقبلة.
وأوضح أن هذه القرارات أملاها واقع الخروقات التي رصدتها اللجان التي قامت بعملية المراقبة، إذ تأكد لها بالملموس أن تدبير تلك الجماعات مخالف للقوانين الجاري بها العمل في ميادين عدة.
وترمي كل هذه العمليات إلى إعطاء المصداقية اللازمة لعمليات المراقبة، وتفعيل المتابعات القضائية في حق المخالفين، سعيا إلى تخليق الحياة العامة، وترشيد تدبير الشأن المحلي، الذي تعمل من أجله كافة مكونات الشعب المغربي من حكومة، وأحزاب، وباقي الفعاليات والهيئات المعنية. عادل غرفاوي

 


التجديد 31 01 2009

حل الأجهزة المسيرة للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية

أكدت مصادر عليمة من وزارة المالية والاقتصاد ومن وزارة التشغيل والتكوين المهني، الخميس 29 يناير 2009 ، أن قرارا اتخذ بحل الأجهزة المسيرة للتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية التي يوجد على رأسها محمد الفراع بسبب الاختلالات التي وقفت عليها المفتشية العامة للمالية، وذلك طبقا للمادة 26 من الظهير1963 المنظم للتعاضد. وتأتي هذه الخطوة التصعيدية بعدما عرفت وضعية هذه التعاضدية على مستوى التسيير الإداري والمالي مجموعة من التجاوزات القانونية تمت معاينتها من قبل المصالح المختصة بكل من وزارة التشغيل ووزارة الاقتصاد والمالية، وكذا تقارير المفتشية العامة للمالية وتقارير لجن المراقبة الخاصة بالتعاضدية التي وقفت على عدة خروقات لمقتضيات ظهير التعاضد، حسب ما أكده وزير التشغيل والتكوين المهني خلال السادس من الشهر الجاري تحت قبة البرلمان. وأبرز عبد المولى المومني منسق لجنة التنسيق الوطنية الموسعة لمناديب ومتصرفي التعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية، في تصريح لـ''التجديد'' ضرورة أن يترجم هذا القرار على أرض الواقع، بحل كل من المكتب والمجلس الإداري والجمع العام، وتوقيف اختصاصات وإمضاءات الرئيس، بالإضافة إلى إخبار الإدارات التي تتعامل مع التعاضدية، والمتمثلة في الخزينة العامة وصندوق الايداع والتدبير؛ على اعتبار أن لهم علاقة بأرصدة الأجهزة.
وفيما يتعلق بتدخل القضاء على الخط، أوضح المومني أن القضاء مستمر في دراسة مختلف ملفات هذه التعاضدية، مثل إلغاء الانتخابات السابقة، وملف اختلاس 50 مليون أمام محكمة الاستئناف بالرباط، والعديد من الملفات الأخرى.
وفي السياق ذاته سبق للاتحاد الوطني للشغل في المغرب أن راسل الوزير الأول من أجل وضع حد للنزيف الخطير بالتعاضدية العامة لموظفي الإدارات العمومية عبر تطبيق الفصل 26 من الظهير المنظم للتعاضد، بسبب العديد من الخروقات التي تعيش على وقعها التعاضدية، والمتمثلة أساسا في البحث الجاري من الفرقة الوطنية للشرطة القضائية في التدبير المالي للمؤسسة، ومباشرة الصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي لمسطرة رفع دعاوى حول الخروقات المرتبطة بجمعية المنخرطين ذوي الأمراض المزمنة وبالتطاول على اختصاصات الصندوق.وكشف مصدر من المجلس الإداري للتعاضدية أن الخروقات استمرت على الرغم من تأكيد وزير التشغيل خلال السادس من يناير على إعمال القانون؛ مشيرا إلى أن الأمر يتعلق باقتناءات ضد على قرار الدولة التي تعلن عن الإذن المسبق، ويتعلق الأمر باقناءات في تطوان بقيمة 200 مليون سنتيم، وتعويضات ناهزت 73 مليون سنتيم لفائدة مندوبي الانتخابات على الرغم من بطلان الانتخابات من لدن القضاء.وتتمثل خروقات التعاضدية، حسب أغماني في عدم اتخاذها للإجراءات اللازمة لتجديد أجهزتها المسيرة داخل الآجال القانونية، وإجراء انتخابات مناديب المنخرطين ما بين 19 و31 أكتوبر 2007 لاختيار مناديب جدد، وهي الانتخابات التي جرت دون احترام الضوابط القانونية والتنظيمية الجاري بها العمل، وإقدام التعاضدية على اقتناء بناية بمدينة الرباط بدون حصولها على الترخيص المسبق بهذا الاقتناء من قبل الوزارتين الوصيتين، كما تم أداء ثمن هذا الاقتناء بالكامل وإدراجه ضمن التقرير المالي والقوائم التركيبية لسنة ,2004 بالرغم من أن ملكية البناية لم تنتتقل بعد إلى التعاضدية، واقتناء وبناء وتجهيز عدة عقارات دون الحصول على إذن مسبق من سلطات الوصاية ممثلة في وزارة الاقتصاد والمالية ووزارة التشغيل.تجدر الإشارة إلى أن ''التجديد'' حاولت أخذ رأي الفراع في هذه التطورات، دون التمكن من ربط الاتصال به.  خالد مجدوب

 


المساء 31 01 2009
سمير شوقي
: كوارث دوزيم!

الذي يتتبع قنوات القطب العمومي يصاب بالغثيان من ضحالة المستوى وتراجع القناتين عن المستوى الذي كان مثار جدل وأصبحنا اليوم نحّن إليه.
ولعل حالة دوزيم، لأن الأولى ميؤوس منها، تضع أكثر من علامة استفهام حول حالة التردي التي بلغتها والتي وصلت ذروتها مع قدوم المدير الجديد سليم الشيخ. فبالرغم من كل المؤاخذات وحتى الأخطاء التي ارتكبت على عهد المدير مصطفى بنعلي، يبدو أن قدوم الشيخ جاء فقط ليكرس ثقافة «الشيخات» والمسلسلات المدبلجة.
وحتى نكون واقعيين نأخذ برامج أمس الخميس الذي كنت أكتب فيه هذا العمود، فماذا سنجد؟ ففي الفترة بين العاشرة صباحاً والتاسعة مساء، أي إحدى عشرة ساعة بما فيها أوقات الذروة، هناك أحد عشر مسلسلا (مغربيا وعربـــيا وتركيا ومكسيكيا..إلخ). فمع العاشرة صباحا تلتـــقون مع امرأة من نار ثم فارس الرومانــسية وثمار الحب وقلب ميــت وروبي وحاجز الصمت وقصة حب حزينة والحب الأسير وســـنوات الضياع ولـــلافاطمة وجدار الـــقلب.!
فهل هناك تخمة مسلسلات تافهة مثل هذه، وأكاد أجزم وأراهن على أن هذه حالة فريدة في العالم بأسره. فلا أعتقد أن هناك تلفزة تحترم نفسها تبث أحد عشر مسلسلا متتالية على مدار إحدى عشرة ساعة، ويمكنكم أن تجدوا لوحدكم أنه على رأس كل ساعة هناك مسلسل ولا يفصلها سوى الإشهار ونشرات إخبارية وكابسولات صغيرة أخرى، حتى إننا في لحظات من اليوم نجد أنه كلما انتهى مسلسل إلا وانطلق الآخر مباشرة! وفي هذه الحالة نجدها ثلاث مرات في الفترة المذكورة مع مسلسلات فارس الرومانسية وثمار الحب ثم حاجز الصمت وقصة حب حزينة وكذلك سنوات الضياع وللافاطمة.
وبالإضافة إلى هذا الكم الهائل من مسلسلات الخردة التي تكرس ثقافة لا علاقة لها بالواقع المغربي وتوجه المشاهد رأسا إلى استيلاب ثقافي وحضاري يبعده يوماً بعد يوم عن قيمه المغربية الصرفة، هناك تهميش لبعض الإضاءات القليلة في البرامج، كبرنامج تيارات الذي يناقش قضايا سياسية ويساهم، إلى حد ما، في تبسيط الثقافة السياسية لدى المغاربة. يهمشون البرنامج السياسي الوحيد الذي يستحق هذا الوصف بالقناة الثانية، وبعد ذلك تتساءل الدولة عن سبب عزوف المغاربة عن السياسة.
كيف تريدون من شعب أن يفكر في السياسة وأنتم أغرقتموه مسلسلات تشبعه بقيم دخيلة وتحمله إلى عوالم المكسيك والبرازيل والوسط الراقي في إسطمبول، وبعد ذلك تشبعه حفلات شعبية يتخللها رقص ماجن وكلام ساقط!
تريدون من الشعب أن يذهب ليصوت في الانتخابات، فعلى الأقل امنحوه فرصة ليتشبع بثقافة السياسة، ليعرف أحزاب المغرب، ليفرق بين الغث والسمين وليعرف حاجياته الحقيقية ودور المنتخَب ويفرق بين البرلماني والمستشار المحلي.
التلفزة وسيلة خطيرة وإذا وضعت في أيد غير أمينة تصبح آلة تدمير حقيقية، فلا تلعبوا بالنار.

 

Publié dans Actualité

Commenter cet article